الصفحة الرئيسية الدليل الطبى استشيرينا دليل المراكز فهرس المقالات اتصلى بنا  
 
  للحجز السريع

 

للرجال فقط ...

العلاج الطبي لدوالي الخصيتين عند الرجل لا يعيد الخصوبة

   

نشر حديثا في عدد شهر أيار من مجلة لانست الطبية تقرير طبي يفيد أن العلاج الطبي لدوالي الخصيتين عند الرجل لا يعيد الخصوبة ، وحالة دوالي الخصيتين هي عبارة عن تجمع مجموعة من الأوردة المتضخمة داخل كيس الصفن والتي يمكن أن لا يتم اكتشافها الا من خلال الفحص الروتيني للرجل من قبل طبيبه . وقد وصفها الأطباء بما يشبه كيس من الديدان وهذه الأوردة المتضخمة التي تشبه دوالي الساقين كان من المعتقد أنها تؤدي الى ارتفاع طفيف في درجة الحرارة داخل كيس الصفن مما يمكن أن يؤثر على انتاج الحيوانات المنوية وكذلك حركة وعدد الحيوانات المنوية.

وبناء على تقارير نشرت في مجلة لانست الطبية مفادها أن 15 % من الرجال يعانون من هذه الحالة . كما وجد أن 25 % من الرجال الذين يراجعون عيادات العقم يتم تشخيصهم بوجود دوالي في الخصيتين وينصحون باجراء جراحة ليتم ربط هذه الأوردة المحتقنة.

وقد توصل الطبيبان Dr. Johannes L.H Evers في جامعة Maastricht في هولندا و Dr. John A. Collins في جامعة McMaster في هاملتون – كندا بعد أن أجريا أبحاث على هذا الموضوع ،ان هناك دلائل بسيطة جدا على أن العلاج الجراحي لدوالي الخصيتين سيزيد من فرص حدوث الحمل لدى الزوجين وقد قام الباحثين بمراجعة سبعة أبحاث طبية نشرت في السابق لمعرفة اذا كان هنالك فائدة من اجراء عملية ربط دوالي الخصيتين وبعد ربط المعلومات في هذه الأبحاث السبعة تبين حدوث الحمل لدى 61 حالة من 281 حالة بعد أن تم اجراء جراحة لدوالي الخصيتين عند الأزواج بينما 50 حالة تم الحمل لديهم من 259 حاله لم يتم أي تدخل جراحي للأزواج.

وهذا يعني أن هناك نسبة 1 % فقط زيادة في حدوث الحمل عند الأزواج الذين تم اجراء عملية جراحيه لهم عن الحالات التي لم يتم علاجها ، وخلاصة القول أن اجراء العملية لا يحسن من امكانية حدوث الحمل.

واستمر في القول أنه ... يجب أن تتواصل الأبحاث التي تتعلق في هذا الموضوع وعلاقته برفع نسبة احتمالية حدوث الحمل حيث أنه وكما قيل "انه في أحسن الأحوال علاج دوالي الخصيتين يعطي نتائج بسيطة جدا في بعض أما في أسوأها كما أن بعض الأبحاث اقترحت أن مضار العملية أكثر من منافعها".

دكتور Allan له تعليق يستحق تسليط الاضاءة عليه حيث أنه في اعتقاده الخاص أنه لا يتوقع أن تستمر الأبحاث في هذا المجال بعد ظهور تقنية أطفال الأنابيب والحقن المجهري للبويضات حيث كل ما يحتاجه انجاب طفل هو حيوان منوي واحد يتم حقنه في بويضة واحده. وفي رأيه أن الأبحاث التي يجب أن تجرى هو المقارنة بين احتمالية حدوث الحمل في حال اجراء جراحة لدوالي الخصيتين أم اجراء أطفال أنابيب آخذين في الاعتبار التكلفة المادية ورغبة المرضى.

   

العودة للصفحة السابقة

 

Source: Dr. Naguib Layyos

 

Edited By: Dr. Hesham G. Al-Inany

 

Last Updated: 29-June-2004


الصفحة الرئيسية | الدليل الطبى | استشيرينا | أهم المراكز | فهرس المقالات | اتصلى بنا

شروط الاستخدام (Terms of Use) | سياسة الخصوصية (Privacy Policy) | السياسة الاعلانية (Advertising Policy)

جميع الحقوق محفوظة لموقع خصوبة دوت كوم ©2002-2010
يحظر نشر أو نقل أو اقتباس أى مادة إعلامية أو علمية من هذا الموقع بدون إذن كتابى مسبق من صاحب حق النشر