الزئبق في الأسماك يزيد خطر العقم للرجال والنساء

توصل علماء بالجامعة الصينية في هونغ كونغ
الى ان الأزواج العاقرين الذين استهلكوا كميات كبيرة من الأطعمة
البحرية ارتفعت لديهم مستويات تركيز الزئبق في الدم عن الازواج
الذين لا يعانون من العقم.

وقالت الدكتورة كريستين شوي في البحث المنشور في دورية امراض
النساء والولادة «الأطعمة البحرية الملوثة بالزئبق تعتبر مصدرا
محتملا للتعرض الزائد للزئبق لدى من يعانون من العقم». وأضافت شوي
وزملاؤها بعد مقارنتهم مستويات الزئبق لدى 157 من الأزواج العاقرين
و36 من الأصحاء ان تلوث مياه البحر بالمعادن الثقيلة امر شائع في
هونغ كونغ.

وظهر ان 35 في المائة من الرجال و23 في المائة من النساء من مجموعة
العاقرين ارتفعت لديهم وبشكل غير عادي مستويات تركيز الزئبق في
الدم. وقالت شوي ان التعرض للسميات الموجودة في الطبيعة ومنها
الزئبق يشار اليه كسبب محتمل للعقم.

وأضافت قائلة «العلاقة الايجابية بين مقدار استهلاك الأطعمة
البحرية وبين مستويات تركيز الزئبق في الدم يشير الى ان زيادة
استهلاك الأطعمة البحرية قد يسهم في ارتفاع مستويات تركيز الزئبق
في الدم».

ويصيب العقم زوجين تقريبا بين كل ستة ازواج، وترجع 40 في المائة من
حالات عدم القدرة على الانجاب الى الرجال و40 في المائة اخرى الى
مشكلات تعاني منها النساء. وفي بعض الحالات تكون الأسباب مجهولة او
تتعلق بمشكلات يعاني منها كل من الزوجين.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *