حبوب الفياجرا قد تسبب نزيف أنفي

بدأ تداول عقار الفياجرا في بريطانيا في عام 1999، وحذر أطباء
بريطانيون أن عقار الفياجرا المنشط للجنس قد يسبب نزيفا شديدا في
الأنف. وأشار أطباء عاملين في مستشفى في العاصمة البريطانية إلى
حالتي نزيف أنفي حصلت لرجلين بعد تناولهما حبوب الفياجرا. لكن شركة
فايزر التي تنتج حبوب الفياجرا نفت وجود علاقة بين النزيف والعقار
وقالت إن التجارب المختبرية لم تظهر ذلك.

ونشر فريق الأطباء الذي اشرف على الحالتين في مستشفى سانت جورجيز
في لندن تفاصل الحالتين في مجلة الجمعية الملكية الطبية. وكانت
الحالة الأولى لرجل يبلغ من العمر خمسين عاما أدخل المستشفى بعد أن
نزف نزفا شديدا لمدة ست ساعات مما استدعى نقله للمستشفى. ولم يتمكن
الأطباء وقف النزف إلا باستخدام أسلوب طبي متطور وإبقاء المريض تحت
الرعاية الطبية لمدة ستة أيام.

وقال تقرير الأطباء “إن المريض أبلغهم بأنه كان يمارس نشاطا جنسيا
قبل بدء النزيف”، وإنه تناول حبة بخمسين مللجرام من عقار
الفاياجرا. وكانت الحالة الثانية لرجل يبلغ من العمر 70 عاما أدخل
المستشفى بعد ان نزف لمدة خمس ساعات لنفس السبب. يذكر ان المريضيين
كانا يعانيان من مرض ضغط الدم العالي المزمن. ويعتقد الأطباء أن
نزف الدم له علاقة بتناول عقار الفياجرا لدى كلا المريضين.

يذكر أن الأنسجة التي تبطن داخل الأنف تصاب بالاحمرار عند الإثارة
الجنسية ،الأمر الذي يفسر انسداد الأنف أحيانا أثناء الممارسة
الجنسية. ويقول الأطباء إن ذلك يحصل أيضا عند تناول عقار الفياجرا.

ويقول الأطباء أن عدم تسجيل حالات مماثلة كثيرة قد يكون سببه عدم
إفصاح المرضى عن تناولهم للعقار بسبب الإحراج. ولكن شركة فايزر
المنتجة للعقار قالت إن التقارير التي تربط بين نزيف الأنف
والفياجرا نادرة جدا ولا تشير إلى وجود أي علاقة. وأضافت أن دراسة
طويلة المدى قد أجريت حول الآثار الناتجة عن تناول الفياجرا شملت
ألف شخص خلال أربع سنوات لم تظهر وجود هذه الرابطة.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *