سرطان الخصيتين لا يؤثر على الخصوبة

تحافظ الأغلبية الساحقة من المصابين بسرطان
الخصيتين على قدرتها على الإنجاب، حسب بحث أنجز على حوالي 200 شخص
بين 1982 و 1992.  وقد تمكن 77 بالمئة من المشاركين في البحث
من انجاب اطفال دون مشاكل، بينما تطلب ذلك من البقية علاج خصوبة.

كما خلص الفريق الباحث الى كون الذين يتبعون علاجا كيميائيا اكثر
تعرضا لفقدان خصوبتهم او ضعفها ممن يعالج بالاشعة او غيرها. 
غير ان تأثير العلاج الكيميائي كان أقل ضررا مما توقعه الفريق.

ومن نتائج الدراسة أيضا أن 83 بالمئة من المشاركين بها راضون عن
علاقاتهم الجنسية مع شركائهم.  وقال قائد الفريق الباحث روبرت
هدارت ان الرجال الذين يريدون انجاب أطفال يمكنهم ذلكم، حتى بعد
علاج من سرطان الخصيتين.

وأكد على ضرورة مراقبة مستوى هرمون التستوستيرون لأن قلته قد تؤثر
على رغبات الرجل الجنسية.  ويذكر أن المرض نادرا ما يصيب قبل
سن البلوغ، وهو أكثر أنواع السرطان انتشارا بين سني 15 و44.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *