علاج العقم على الطريقة اليابانية

أعلن باحثون يابانيون أنهم تمكنوا من تحديد
بروتين يمكن الحيوان المنوي من الالتحام بالبويضة.

وقال الباحثون إن جينا “مورثا” الذى أطلقوا عليه اسم “أزومو” هو
المسئول عن تصنيع البروتين الموجود على سطح الحيوان النووي.

وبدأ العالمان “ماسارو أوكابي” وزميله في مركز معلومات وأبحاث
المورثات بدراسة الجسم المضاد الذي يعرف بمنعه الالتحام بين
البويضة والحيوان المنوي.

وقال فريق البحث إن نتائج الأبحاث تبشر بالحصول على فوائد في
العلاج السريري للعقم.

ويؤكد هؤلاء الباحثون أن هذا الاكتشاف سيؤدي إلى التوصل إلى علاج
العقم لدى الرجال وإنتاج أشكال جديدة من موانع الحمل.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *