الجنس والأدوية المنشطة والمخدرات والكحوليات

بيّنت الدراسات أن المنشطات مثل الكوكايين والفيتامينات تسبب
تنشيطا جنسيا عند بداية استعمالها، ولكنها تسبب الإصابة بالضعف
الجنسي بعد إدمانها بالإضافة إلى الأمراض العضوية والعصبية
والنفسية التي تسببها، ونفس الشيء ينطبق على الأفيون والحشيش
والهيروين والمورفين التي تسبب تنشيطا وزيادة في الرغبة الجنسية
عند بداية استعمالها ولكن تعاطيها بصفة مستمرة يؤدي إلى الإدمان
والعجز الجنسي.

أما الكحوليات فقد تم أيجازتأثيرها الجنسي في العبارة التالية: “إن
الكحوليات توقظ الرغبة الجنسية ولكنها تقضي على الأداء الجنسي.”

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *