حمض النتريك يزيد خصوبة المرأة

بعد أن ثبتت أهمية أوكسيد النيتريك في زيادة
قدرة الانتصاب لدى الرجل.. يبدو أن الساحة الطبية ستشهد تركيزا
بارزا على تلك المادة الكيماوية، خاصة بعد أن أظهرت دراسة حديثة
أنها تساعد المرأة في المحافظة على خصوبتها الجنسية، وتحسّن فرص
الحمل السليم لديها، عبر مقاومة عوامل التقدم بالسن التي قد تطرأ
على المبيضين.

وقد ورد في الدراسة التي نشرت بمجلة (Biochemistry) أن أوكسيد
النيتريك يؤخر ظهور علامات الشيخوخة على المبيضين لدى فئران
التجارب – وتشبه تلك الموجودة عند المرأة – والتي تتمثل في
تراجعها، ونقص قدرتها على الاخصاب.

وقال الباحث حسام أبو السعود من جامعة واين ستيت في النشرة: “ان
البيوض القادمة من امراة متقدمة بالسن يمكن أن تكون أكثر حساسية
للتقدم بالعمر بعد تحررها من المبيضين، وبالنتيجة يكون الوقت
المتوفر للتخصيب الأمثل لتلك البيوض أقصر منه عند المرأة الشابة.”

ويضيف أبو السعود “إلا أن تعريض البيوض لمستويات مناسبة من أوكسيد
النتريك يمكن أن يزيد من زمن الاخصاب لدى جميع الاعمار.”

كما ذكر الباحثون أنه يمكن استخدام نفس المادة لتخصيب البيوض في
حالات الاخصاب الصناعي. وتعمل هذه المادة الكيماوية على إبطاء تصلب
البييضة، وتحريض إفراز الجزيئات التي تحول دون تخصيب البييضة
الخاطئ من قبل أكثر من نطفة واحدة، وتحارب العلامات الاخرى
للشيخوخة، والتي قد تؤثر على الاخصاب.

إضافة إلى ما سبق، يرى العلماء أنه ربما كان لهذه المادة دور في
منع الشذوذات الوراثية خلال تطور الجنين البدئي، والذي قد يساهم في
منع حدوث متلازمة داون (المنغولية)، الاجهاض المتكرر، وغيرهما من
المشاكل االتي تزداد فرص حدوثها عند السيدات الحوامل المتقدمات
بالسن.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *