عدد النساء المدخنات يرتفع عالميا

يبدو ان اعداد النساء المدخنات في ازدياد
حول العالم – حتى مع تراجع اعداد المدخنين الرجال – بينما يحمل
نشطاء مكافحة التدخين شركات التبغ مسؤولية انتشار التدخين.

ووفقا لبيانات منظمة الصحة العالمية، يقول التقرير الذي أصدرته
“الشبكة الدولية نساء ضدّ التبغ” بأن حوالي 12 بالمائة من النساء
اصبحن مدخنات حول العالم.

ويتوقه ان يرتفع ذلك الرقم إلى 20 بالمائة بحلول عام 2025، وفقاً
للمجموعة الناشطة، التي أصدرت نتائجها في مؤتمر صحفي تبنته جمعية
السرطان الأمريكية.

بينما يبلغ عدد الرجال المدخنين حوالي 48 بالمائة، مع توقعات
بتراجع هذا العدد، وفقا للتقرير.

ووفقا لورين غرايفز، المسؤولة عن المشروع، فأن شركات تسويق التبغ
استهدفت النساء في الدول النامية بشكل خاص، كما فعلت من قبل في
الولايات المتحدة في الستينات والسبعينات.

واضافت غرايفز، مدير تنفيذي لمركز كولومبيا البريطانية لصحة
المرأة، بأن إعلانات السجائر تظهر نساء عصريات، وجذابات يقمن
بالتدخين في أغلب الأحيان. وتلك الإعلانات نفسها منعت في الولايات
المتحدة منذ 1998.

من جهة اخرى قال مسؤولوا منظمة الصحة العالمية بأنهم يخططون لتوزيع
“دراسة كاليفورنيا” عالمياً التي تستشهد بصلة سببية بين الدخانِ
المستَعمل وسرطان الثدي.

على أية حال، قال وزير الصحة الأمريكي لا يوجد ادلة كافية تدلل على
وجود صلة سببية بين سرطان الثدي والتدخين.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *