أحدث التطورات في تقنيات الطب الإنجابي وعلم الأجنة

كشفت الدكتورة لمياء حسين استشارية امراض
نساء وولادة والعقم ومساعدة الانجاب في مستشفى دله، ان نسبة العقم
في المملكة ما بين 12 الى 15 في المائة، مشيرة الى انها طبيعية مع
قربها للنسب في دول العالم، والتي تعود الى الوزن الزائد وتكيس
المبيض لدى النساء، ولدى الرجال قلة او انعدام الحيوانات المنوية
وامراض السرطان.

يأتي ذلك خلال مؤتمر صحافي عن المؤتمر العالمي الثاني عن احداث
التطورات في تقنيات الطب الانجابي وعلم الاجنة والذي عقد في مستشفى
دله.

وأكدت الدكتورة لمياء ان عمليات اطفال الانابيب حلت حوالي 70 في
المائة من مشاكل العقم، وما زال 30 في المائة لم تحل، وستتم
مناقشتها في إطار المؤتمر للحالات المستعصية والصعبة، مشيرة الى
علاج 40 الف حالة عقم في المملكة، والتي تبين ان الوزن الزائد
وتكيس المبيض من اكثر حالات العقم لدى الاناث، ويأتي عقم الذكور من
قلة او انعدام الحيوانات المنوية وامراض السرطان.

وأوضحت الدكتورة لمياء ان المستشفى أقام المؤتمر العالمي الثاني عن
احدث التطورات في تقنيات الطب الانجابي وعلم الاجنة، مشيرة الى حرص
المستشفى في جلب جميع تقنيات الانجاب الحديثة، الى جانب تقديم
خدمات افضل للمريض، وابراز ما وصل اليه من تطور خلال السنوات
الماضية.

وأبانت حرص الجهات المسؤولة في المؤتمر العالمي ان يكون شاملاً لكل
تقنيات العقم، مؤكدة ان حالات العقم لدى النساء والرجال من الصعاب
التي تواجه المجتمع السعودي، حيث تم اختيار 34 طبيباً وخبيراً في
كافة التقنيات الطبية من مختلف دول العالم، أمريكا، فرنسا، مصر،
ايرلندا، قطر، وبريطانيا، اضافة الى الخبرات الطبية السعودية حيث
وصل مجموعهم الى 20 طبيباً.

وقالت «ان الغرض من هذا المؤتمر اطلاع الخبراء العالميين على
النهضة الطبية في المملكة، الى جانب تبادل الخبرات بين الاطباء
سواء العالميين أو السعوديين، وبالتالي يصب هدف هذا المؤتمر في
نتيجة واحدة، هي تطبيق خدمات ذات جودة وافضلية لعلاج حالات العقم
سواء لدى الرجال او النساء».

وأشارت الى ان هذا المؤتمر يعتبر الاول على المستوى الحكومي
والقطاع الخاص الذي يحوز على عدد اكبر من الساعات حيث بلغت 30
ساعة، وسيتم فيه نقل حي لعمليات اطفال الانابيب من داخل غرفة
العمليات الى قاعة المحاضرات، وبالتالي تكون عملية تعليمية للأطباء
السعوديين المبتدئين في هذا المجال.

وبينت ان اليوم الرابع للمؤتمر سيكون ورشة علمية تطبيقية تشتمل على
زيارات غرفة العمليات، وتحت اشراف فريق متخصص من الاطباء، تأتي
لتقييم الاطباء على ادائهم.

من جهته أكد الدكتور سليمان الطويان المدير التنفيذي لمستشفى دله
ان المستشفى يهدف الى مشاركة القطاع الخاص من الناحية العلمية
والتثقيفية، ويأتي لحرص القطاع الخاص في المشاركة من الناحية
العلمية، مؤكداً ان هذا المؤتمر ليس يهدف الى الربح لمستشفى دله،
انما مربح للمجتمع والاطباء في المملكة من الناحية العلمية.

وأوضح الطويان انه تم صرف مليون ريال على المؤتمر، مبيناً ان مكانة
المؤتمر عالمية وليست محلية والتي تناقش من أهم المواضيع في
المملكة والمتعلقة في امراض النساء والولادة وبشكل خاص في العقم.

وأبان ان ابراز المشاريع المستقبلية لمستشفى دله انشاء مستشفى
متخصص للنساء والولادة والعقم ومن المتوقع انجازه في 12 شهراً
وبتكلفة بلغت 40 مليون ريال، موضحاً انه يستوعب 50 سريرا وبعد 12
عيادة طبية اضافة الى عيادة خاصة لعلاج العقم.

يشار الى ان مستشفى دله قام باستحداث اجهزة تشخيصية جديدة لعلاج
العقم، وتم صرف مليوني ريال على اعادة تجهيز مختبر وجلب التقنيات
الجديدة لمعالجة العقم، الى جانب ادخال برنامج «الفيرو سنتري سستم»
في مستشفى دله، والتي لا توجد إلا في ستة مراكز حول العالم فقط،
الى جانب استحداث اجهزة جديدة في اقسام الاشعة في المستشفى بتكلفة
اجمالية بلغت 10 ملايين ريال، لتقديم افضل الخدمات الطبية
للمراجعين وحرصاً من ادارة المستشفى لتطوير واستحداث الاجهزة وفق
التطور العلمي والطبي الحديث.

وشملت الاجهزة الحديثة جهاز الاشعة المقطعية المبرمجة الذي يعتبر
من الاجهزة التشخيصية عالية الدقة ويختصر فترة الفحص لمدة لا
تتجاوز خمسة دقائق للتشخيص السريع في الحالات الطارئة والحوادث من
نزف وكسور، كما تمت اضافة جهاز حديث للموجات الصوتية والذي يقوم
بتشخيص العيوب الخلقية للجنين عن طريق الفحص المبكر مثل «قياس
السائل خلف الرقبة وفحص كامل لكافة اعضاء واجهزة الجنين والعيوب
الخلقية بها»، كما يقوم بتشخيص الخلل الكروسوماتي، اضافة لمتابعة
الحمل في جميع مراحله ومشاكل الحمل خارج الرحم، كما يعتبر الوسيلة
الاولى في فحص الغدد الليمفاوية والدرقية والحويصلة المرارية وكذلك
حصوات الكلى وامراضها المختلفة والفحص المبدئي لأمراض الجهاز
التناسلي لكافة الاعمار، ويقوم بتشخيص تضخم البروستات والاورام
الحميدة والخبيثة وحصوات المثانة.

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on pinterest
Share on reddit
Share on vk
Share on tumblr
Share on mix
Share on pocket
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on email

Leave a comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *